الرئيســـــــية اتصــــــــل بنا عن دار بابل البريد الالكتروني  
 
 
 
ترجمــــة أخبــــار خاصـــــة قضــــايا عــراقيــــة حقوق العراق السياسية والانسانية ملــفــات خاصــــة قضايا منوّعة الاخبــــــار
   برلمان العراق يصادق على قرار معاملة الأميركيين بالمثل ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: العراق يطرح سندات بمليار دولار، والضمان أميركي ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: احتياطي العراق الأجنبي يفقد 21 مليار دولار في ثلاث سنوات ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: كيف تم قتل 1000 جندي امريكي في السجون الكورية بدون اطلاق رصاصة واحدة ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: كيسنجر وشبح الفوضى في الشرق الأوسط ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: موسكو: “داعش” يصنِّع أسلحة كيميائية ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: إنها أكبر... إنها أخطر ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: روسيا توسع قاعدة المشاركة لتخفيف العبء على السعودية ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: «الناتو»: الساحل السوري ثالث قبّة محصّنة لروسيا في العالم! ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: الاعتقال العشوائي في العراق: أرقام مرعبة :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::  
 
موجز تأريخ العراق  

تحرير العراق و مقدمات التحرير


ظهر الاسلام و العرب متفرقون ومفككون سياسياً و اجتماعياً , و أجزاء كثيرة من وطنهم محتلة. فقد بسط البيزنطيون نفوذهم على بلاد الشام و مصر و المغرب, بينما بسط الفرس نفوذهم على العراق و اليمن, و تمتعوا بنفوذ سياسي و اقتصادي في الخليج العربي. غير أن الرسول العربي الكريم محمد بن عبد الله (ص) نجح بجهاد عظيم في أن يكون جماعة مؤمنة بالدين الجديد و أن يصنع من الانسان الذي آمن به إنسانا مجاهداً تتجسد فيه قيم الأمة و تقاليدها و أخلاقها, و يؤمن بالله و مبادئ التوحيد. و عندما هاجر الرسول (ص) إلى يثرب أرسى نواة الأمة بمن هاجر معه من مكة, و آمن به أهل المدينة , و استطاع أن يثبت الكيان الجديد و يكمل بناءه الاجتماعي و الثقافي و السياسي, و أن يحوله إلى قوة عسكرية تدافع عن المدينة و تسعى إلى نشر الدين الجديد. و قد تمكن فعلاً من أن يحقق هدفه , فقد طهر المدينة من اليهود الذين لم يحترموا العهد و مد سلطة الدين الجديد إلى خيبر ثم دخل مكة و أعلن أهلها اسلامهم و انضمامهم إلى السلطة الجديدة فأصبح للعرب دولة واحدة في جزيرتهم. و في آخر أيامه أشر لصحابته ضرورة تحرير بلاد الشام غير أنه توفي. و استطاع العرب من بعده أن ينجزوا واحدة من اهم المعضلات , و هي مسألة نقل السلطة حيث انتخب أبو بكر (رض) خليفة, سعى الخليفة ابو بكر إلى تثبيت المبادئ العامة لسياسة الرسول(ص). فتفرغ لمعالجة المواقف المرتدة و المترددة التي ظهر بعضها في أواخر حياة الرسول (ص),ثم اتسعت و اشتدت بعد وفاته (ص) , و قد نجح في سياسته و أظهر من المقدرة و الحزم ما مكنه من إعادة تثبيت الوحدة السياسية , و لما اطمئن إلى أن العرب أصبحوا أمة متوحدة قرر أن يباشر الجهاد لتحرير بلاد الشام و العراق كما أمره رسول الله(ص) في أواخر أيامه فسير خالداً بن الوليد إلى العراق و سير أربعة جيوش إلى الشام , و في عهد الخليفة عمر بن الخطاب (رض) حقق العرب انتصارهم على البيزنطيين في معركة اليرموك, فقرر الخليفة مباشرة العمل في جبهة العراق.





مقدمات التحرير
شهدت السيطرة الفارسية على العراق في أواخر أيامها, و بعد معركة ذي قار , مرحلة ضعف و تفكك بينما أحس عرب العراق بقوتهم و قدرتهم على خوض المعارك فنشطوا في معارضتهم السيطرة الفارسية , و عندما توجه خالد بن الوليد إلى العراق انضموا إليه و قاموا بعمليات عسكرية على طول المنطقة الواقعة غربي الفرات.
فلما انتقل خالد إلى الشام و تولى الخلافة عمر بن الخطاب بادر إلى تنشيط جبهة العراق عندما انتدب الصحابي سعداً بن أبي وقاص لقيادة العمليات العسكرية لتحرير العراق.


0000-00-00

القائمة الرئيسية
دراســـــات وبحــــــوث
الحوار الوطني العراقي
مــــقالات
مواقف وبيانات
ثقافة وفنــون
البوم الموقـع
عروض كتـب
معطيات جغرافية
مــدن عـراقيـــــة
موجز تأريخ العراق
English articles
النفط العراقي
 

 

جميع حقوق النشر محفوظة باسم - دار بابل للدراسات والاعلام ©